تعبير عن الحرب والسلم في الشعر الجاهلي , كتابه موضوع تعبير

التعبير من الحجات المميزه جدا جدا و بالتاكيد كلنا بنحتار جدا جدا فكتابه

مقال التعبير عشان كدة جبنا اليوم مقال تعبير عن الحرب و السلم.

 

ومن مقالات العدد: “جوقه الحريف” لشوقى ابي شقرا،

 


“الفوهرر الصغير و الفوهرر الكبير

 

” لشوقى عبد الأمير،

 


“شعراء زهدوا فالنشر” لسهي شامية،

 


“الحرب و السلم فالشعر

 

الجاهلي” لفراس الدليمي،

 


“الشعر و الدين” لصباح زوين،

 


“الشاعرات الكرديات الباحثات عن

 

وجوههن” لإبراهيم محمود،

 


“القصيده خرجت الى الشارع” لمنير بولعيش،

 


“كاتولوس…

 

مجنون ليسبيا” لكمال المهتار،

 


“تعقيبا على موضوع منذر مصري: سلاله الماغوط سلاله المنفى

 

” لعبدالوهاب عزاوي،

 


“لماذا لا يقرا “الكبار” لسواهم” لهيثم حسين،

 


“الركض امام الزمن

 

وانتظارة فكل مكان” لزينب عساف،

 


“شعراء الرسام السوري حسن ادلبي”… اضافه الى

 

أخبار و مقالات ثانية =متنوعه كالمقال الذي اعدة مراسل “الغاوون” من الرياض و حمل عنوان

 

“السيف البتار فنحر الشيطان نزار” و هو عنوان كتاب شتائم لشيخ يدعي ممدوح الحربي

 

يكفر به نزار قباني و أدونيس و أمل دنقل و فدوي طوقان و عبدالعزيز المقالح و آخرين،

 


ناعتا اياهم

 

بأوصاف سوقيه من قبيل: “خنازير”،

 


“أبالسة”،

 


“منحدرين من سلاله الشياطين”،

 


“أفاكون”،

 


“مجرمون”.

 

 

وفى باب “الديوان” نشرت القصائد الآتية: “شمس بلهاء تشرق على جميع شيء” لسمر دياب،

 

“أهكذا تنزع جسدك لتراه” لهيلدا اسماعيل،

 


“الاغتسال فاول نهر” لتغريد الغضبان،

 


“ثمه جنة

 

فى الطريق” لسمر الشيخ،

 


“الرقة” لميلاد ديب،

 


“الخطاب الأخير لجلجامش” لخالد خشان.

 

 

وتزين غلاف العدد بمجموعة من الطوابع التي اصدرتها مختلف الأمم لتكريم شعرائها،

 


“في

 

حين كما يقول محرر “الغاوون” لم نجد طابعا عربيا واحدا يحمل صورة شاعر عربي باستثناء

 

محمود درويش “فى و صفة رمزا نضاليا فلسطينيا”.

 

تعبيرات عن الحروب و السلم فالشعر الجاهلي

 


83 مشاهدة

تعبير عن الحرب والسلم في الشعر الجاهلي , كتابه موضوع تعبير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.